نصائح لمواجهة هروب طفلك من المذاكرة

من أكبر معضلات الأطفال هي مشاكل الدراسة والإمتحانات والمذاكرة والهروب منها حيث أن حيث يعتقد الأطفال أن المذاكرة من أسوأ القيود، ففي الوقت الذي يقضيه الطفل في اللعب دون الشعور بأي ملل أو كلل، نجده وقت المذاكرة يشعر بالتعب، لذلك يبدأ الأطفال باختلاق الحجج للهروب من المذاكرة، أهمها:

1. التظاهر بالمرض، كالمعاناة من ألم المعدة أو الرأس مثلاً.
2. الرغبة في النوم.
3. التظاهر بالجوع.
4. إخبار أمه أنه لا يحتاج إلى مساعدة ثم لا يذاكر.
5. اختلاق بعض الأمور التي يجب أن يقوم بها خلاف المذاكرة، كترتيب غرفته مثلا.
6. التظاهر بالمذاكرة على الكمبيوتر ليلعب الألعاب أو يتصفح على الانترنت.

طرق التعامل مع هذه الحجج وتحفيز طفلك على القراءة:
1- منح الطفل الأمن والحب والشعور بجو أسري مستقر.
2- إيجاد الحلول للمشكلات الأسرية وتقبل الطفل بحسب قدراته، فلا نجعل من انجاز المهام شرطا لمحبتنا له.
3- حب الوالدين، فمنح الوالدين الطفل الحب غير المشروط يشعر بالأمان والثقة بنفسه وبقدراته.
4- حاولي أن تكوني قدوة لأولادك في حب العلم وطلبه.
5- تربية الأولاد على قيم الثقافة والمعرفة.
6- لا تجعلي من المذاكرة شبحا يهرب منه طفلك، أي لا تضغطي على طفلك ليذاكر، بل حاولي أن توزعي وقت المذاكرة بالطريقة التي يراها هو مناسبة.
7- النقاش والتفاهم، بحيث يشعر الطفل بفائدة ما يفعل، وتجنب الوعظ المباشر والتقريع بما يؤدي في النهاية إلى كره الأبناء للمذاكرة وللعلم كله.
8- افحصي الأسباب التي يقدمها طفلك للهروب من المذاكرة، فربما يكون بعضها صحيح.

تم النشر بتاريخ: الخميس 20 إبريل 2017 - 08:56 AM