رسالة لهم

طارق دعمة

كنت قد تركت لك رسالة

على لحن اغنية

للارض المحتلة

وعلى ايقاع المدافع

رفشت ببطن الارض

بدبكة جدي ملوحاً بعقاله

و ودعت بريدي

كوداع شهيدٍ

قاتل ببسالة

وكنت صباح كل يوم ثلاثاء

كأم الأسير اركب ازمة الحواجز

لأصل منزلك فاطرد بأمر ممنوع الزيارة

وكل جمعة اقاتل ذاكرتي

بزجاجة ومن حانة الى حانة

وشممت كالعاشقين ورداً

واطربت مأستي كل يوم خميس

في طابور الوكالة(الغوث)

فقل لصبري مهلاً

قارب فراقها على عاماً

وانا اعتدت الصبر على مضدد

سبعون عام والاحتلال يطول غمامه

وعامك كظفر في يد الأعوام

ان طال عامك قصر عام الاحتلال

واقترب زوالة

تم النشر بتاريخ: السبت 25 فبراير 2017 - 10:10 AM