ولادة طفل لأسير من خلال نظفة مهربة بنابلس
10/03/2014 06:49 PM


تلفزيون الفجر الجديد - أنجبت زوجة الاسير أشرف الصفدي من قرية عوريف، جنوب مدينة نابلس، اليوم الاثنين، مولودهما البكر (أمير) بعد نجاح تهريب نطفة من داخل سجن زوجها.

وذكرت مصادر طبية في المستشفى العربي، الذي وضعت فيه الزوجة فتحية الصفدي (36 عاما) طفلها بعملية قيصرية، ان الطفل ووالدته بصحة جيدة، وان الحمل كان قد تم بعد اجراء عملية الزراعة في مركز رزان لعلاج العقم واطفال الانابيب.

والاسير الصفدي (43 عاما) الذي كان يعمل في احد اجهزة الامن الفلسطينية، اعتقل بعد اسبوعين فقط من زواجه، وحكم عليه بالسجن مدة (21 عاما)، اضيف لها عامان بعد محاولته الهرب من سجن "مجدو" ليصبح حكمه (23 عاما) قضى منها حتى الان (12 عاما).

واوضحت المصادر الطبية ان الصفدي، هو الاسير الثالث عشر، الذي يرزق بطفل من خلال النطف المهربة.

يشار الى ان "مركز رزان" يتكفل بكافة تكاليف زراعة الاجنة عبر تقنية الانابيب للاسرى في سجون الاحتلال، فيما يتكفل المستشفى العربي التخصصي بتكاليف عملية الولادة والتي عادة ما تتم من خلال عمليات قيصرية.




التعليـــقات





ابحث في الموقع