الشرطة الإسرائيلية: لا خلايا نشطة لداعش في فلسطين

نفى المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، ميكي روزنفيلد، وجود أي "خلايا نشطة" لتنظيم "داعش" في إسرائيل، وذلك خلال تعليقه على عملية الدهس في القدس التي أدت إلى استشهاد منفذها ومقتل أربعة جنود إسرائيليين، الأحد، في مقابلة حصرية على شبكة "CNN".

وقال روزنفيلد:" أؤكد أن الشرطة الإسرائيلية تحقق في الواقعة التي حدثت الأحد بعد الساعة الواحدة والنصف ظهراً بتوقيت القدس، ما أدى إلى مقتل أربعة جنود إسرائيليين، ثلاثة نساء ورجل. نعلم هوية منفذ الهجوم، وهو إرهابي يبلغ من العمر 28 عاماً من (حي) جبل المكبر، على بعد ميل تقريباً من موقع الهجوم، وفي هذه اللحظة نركز في البحث عما إذا كان لديه صلات مع أي نوع من الجماعات الإرهابية".

وأضاف روزنفيلد: "أستطيع التأكيد وفقاً لما نعلمه الآن، أنه نفذ الهجوم وحده، وصل إلى المنطقة واستخدم الشاحنة التي كان يقودها للاندفاع نحو هؤلاء الجنود، وكما رأينا من تسجيل كاميرات المراقبة، عاد أدراجه بالشاحنة في محاولة لقتل أكبر عدد ممكن."

ورداً على سؤال حول تصريح رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بأن منفذ الهجوم كان من أنصار "داعش"، قال روزنفيلد: "لا توجد خلايا نشطة لداعش في إسرائيل، الشرطة الإسرائيلية ومؤسسات أمنية أخرى لديها دائرات معلومات استخباراتية قوية للغاية، وتعتقل أي نوع من الإرهابيين نعلم عنهم".

ويُذكر أن الشرطة الإسرائيلية حددت هوية المشتبه به في هجوم الدهس في القدس والذي قتلته عناصر الأمن الإسرائيلي بالرصاص في موقع الهجوم، وأعلنت أن اسمه، فادي قنبر، كان يبلغ من العمر 28 عاماً. واعتقلت الشرطة تسعة أشخاص على خلفية الهجوم، بينهم خمسة من أفراد أسرة قنبر.

 

المصدر: CNN

تم النشر بتاريخ: الإثنين 9 يناير 2017 - 12:57 PM