إدارة "نفحة" تعتدي على عدد من الأسرى وتفرض عقوبات بحقهم

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، بأن إدارة سجن نفحة الصحراوي، اعتدت قبل أيام على 12 أسيراً وفرضت عليهم عقوبات عدة، بعد أن نظم الأسرى وقفة تضامنية في ساحة السجن، كخطوة احتجاجية على عزل زميلهم الأسير رمزي عبيد، في ظروف سيئة منذ فترة طويلة.

وذكرت الهيئة أن الأسرى الذين تعرضوا لعقوبات هم: محمد دحنون، وثائر حماد، وتامر أبو داهوك، وسامر أبو دياك، ومنصور شريم، وعمر هميل، وخليل حماد، وريان تميمي، ومحمد الخالق، وعبد الله برهم، ونديم عواد، ومحمود روبين.

وأضافت أنه تم الاعتداء على عدد من الأسرى بالضرب من قبل قوات القمع في السجن، وتم توزيعهم على كل من عزل "ايلا" و"أوهلي كيدار" و"رامون".

وبينت الهيئة أن إدارة سجن نفحة فرضت على الأسرى مجموعة من العقوبات، تمثلت بـعزل كل منهم 21 يوماً، وحرمانهم من الزيارات لمدة 6 أشهر، وإجبار كل منهم على دفع غرامة مالية بـقيمة 1000 شيقل، وإغلاق قسمي 3 و4 لمدة ثلاثة أيام.

تم النشر بتاريخ: الأحد 8 يناير 2017 - 12:52 PM