حاول شحن هاتفه "الآيفون" بالحمام .. فوقعت الكارثة

صعق شاب بريطاني بالكهرباء حتى الموت، بعدما حاول شحن هاتفه "آيفون" خلال وجوده في الحمام، بحسب ما كشف تحقيق قضائي.

وأفادت شبكة "BBC" البريطانية في تقرير أن ريتشارد بول (32) عاما توفي خلال محاولته شحن هاتفه الخلوي، وهو في حوض الاستحمام في أثناء وجوده في بيته غرب لندن.
 
وأكد الطبيب الشرعي سبب الوفاة، مشيرا إلى أن هناك خطة لإرسال ما حصل لشركة "آبل" الأميركية لتجنب وقوع أحداث مشابهة في المستقبل. وكان دعاة السلام العامة حذروا من شحن الهواتف بمناطق قريبة من الماء.
 
واعتقد بول أنه إذا وضع هاتفه بالشاحن واستراح على ظهره في حوض السباحة واستخدمه، فلن يضره الأمر، بحسب ما ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية. وأشارت إلى أنه عانى قبل موته وحرق وتأذى عندما لمس الشاحن الماء، ليلقى حتفه في 11 كانون الأولل العام الماضي.
 
وأفاد الطبيب الشرعي المساعد، شون كوميانجز الذي كان جزءا من التحقيق في شرطة غرب لندن، إنه سيكتب لشركة "آبل" لمنع تكرار حوادث مثل هذه. وقد أفادت شركة خيرية مهتمة بالسلامة أن هذه الحالة سلطت الضوء على أخطر الحركات التي نقوم بها، بوضعنا كابل كهرباء قرب الماء.

تم النشر بتاريخ: الأحد 19 مارس 2017 - 09:38 AM