صور نادرة لـ "عناق قاتل" بين أنثى فهد وظبي

تلفزيون الفجر الجديد | أظهرت مجموعة صور كيف أن أنثى فهد صغيرة السن عمرها في حدود 3 سنوات، طاردت ظبيا "مسكينا" قبل أن تقتله بـ"عناق قاتل" وبمهارة فائقة لا تماثل عمرها الصغير على خبرات مثل هذه.

والتقطت الصور بواسطة مصور الحياة البرية Chaitanya Vattem الذي صوّر أولا الظبي، ومن ثم أنثى الفهد وهي تتقدم من بين الشجيرات باتجاه الفريسة، وذلك أثناء رحلة سفاري بين الأدغال الإفريقية.

وقام الفهد المسمى بـ "لولوكا" بإغلاق قبضته حول فكي رقبة الظبي بطريقة جعلته تحت تهديد الموت، وقد وقع ذلك في محمية ماساي مارا في كينيا.

وقال المصور Vattem إن الظبي قام بركل الفهد بعيدا، لهذا قام الأخير بتركيز كل قواه في خنق الظبية إلى أن فارقت الحياة.

وأضاف أن أنثى الفهد استخدمت ذيلها وقامت بلف ساقي الظبية به، لكي تمنعها من أي حركة أو فرار.

وسقط الظبي في غضون دقائق معدودات بعد أن فشلت في مقاومة الحيوان المفترس.

وهكذا لم تمض سوى ثوان ليكون أمام الفهد طعامه الكافي لعدة أيام مقبلة.

وإثر ذلك قام الحيوان المفترس بالتقاط أنفاسه ولعب منتصرا وهو يلف حول وليمته الشهية ويلعق جسدها بلسانه.

وكان المصور داخل سيارة جيب بالمنطقة في حين كان السائق يتحدث في جهاز اللاسلكي عندما وقع ذلك، وقاد السيارة لحوالي 20 قدم في موقع الحادثة ليوجد الزواية المناسبة للتصوير.

وقال المصور: "إن التقاط مثل هذه الصور في الغابة ليس إلا مسألة توقيت، وسوف يفقد المصور الكثير إن لم يتم تحديد الزمن بدقة".

وأضاف: "لكي نتمكن من تصوير المشهد، فإن سائق السيارة قام بمخاطرة في اختراق الجزء المقابل من نهر بالغابة".

وتابع: "ليس من السهل في كل الأحوال بالنسبة لأنثى فهد صغيرة السن أن تفترس ضحيتها بهذا الشكل".

تم النشر بتاريخ: الخميس 16 فبراير 2017 - 07:27 PM